البيانات الصحفية

بحث عن الأخبار بالعلامة

Diaverum تحتفل بمرور خمسة أعوام على إنشائها كشركة مستقلة

ميونخ / لوند، 2 يوليو 2012 - تحتفل Diaverum اليوم بعيد ميلادها الخامس كشركة مستقلة تقدم خدمة الرعاية الكلوية. عقب توقف قسم Gambro للرعاية الصحية في عام 2007 وتأسيس شركة Diaverum، دخلت هذه الشركة ’الجديدة‘ المقدمة لخدمة الرعاية الكلوية إلى عدة أسواق جديدة من بينها ألمانيا وشيلي ورومانيا والمملكة العربية السعودية. وخلال هذه الفترة ازداد عدد المرضى بنسبة تتجاوز 50 بالمائة. وتدير Diaverum حاليا 252 عيادة في 17 دولة في أوروبا وأمريكا اللاتينية وأستراليا والشرق الأوسط.

Diaverum و برامج العطلات لمرضى الغسيل الكلوي في مناطق مختلفه حول العالم

ميونخ / لوند، 12 مارس 2012 - توفر ديافرم، أحد مقدمي خدمة رعاية الكلى الرائدين على مستوى العالم، لمرضى الغسيل الكلوي إمكانية الاختيار من بين مئات العيادات في كل من أوروبا وأمريكا اللاتينية وأستراليا والشرق الأوسط لقضاء عطلاتهم بدون التأثير على جودة العلاج المنقذ لحياتهم.

اليوم العالمي للكلى 2012 - شاركت ديافرم بفعالية حول العالم

ميونخ / لوند، 8 مارس 2012 - تشارك اليوم ديافرم، إحدى مقدمي رعاية الكلى الرائدين على مستوى العالم، بدور فعال في اليوم العالمي للكلى. وتعمل ديافرم على زيادة الوعي تجاه أمراض الكلى وتوفير المعلومات حول إجراءات الوقاية الممكنة، باستخدام أنشطة مثل أيام الباب المفتوح في عيادات غسيل الكلى وفحوصات الكلى واختبارات ضغط الدم المجانية.

اتساع شبكة Diaverum لتشمل 250 عيادة للغسيل الكلوي في 17 دولة

ميونخ / لوند، 24 فبراير 2012 - تمكنت Diaverum، أحد مقدمي خدمة رعاية الكلى الرائدين على مستوى العالم، من إضافة العيادة رقم 250 إلى شبكة عياداتها المتزايدة عبر أوروبا وأمريكا اللاتينية وأستراليا والشرق الأوسط.

تستحوذ Diaverum على Clinica Dialmed التي تشمل تسع عيادات في روماني

بوخارست / ميونخ، 5 ديسمبر 2011 - أعلنت Diaverum ، إحدى أكبر الشركات المستقلة المقدمة لخدمة رعاية الكلى على مستوى العالم، اليوم استحواذها على Clinica Dialmed ، الشركة العضوة في مجموعةPolisano ، والتي تقدم خدمات غسيل الكلى في رومانيا. تخدم العيادات التسع أكثر من 850 مريضًا وتشكل الآن جزءا من شبكة Diaverum العالمية لرعاية الكلى في أوروبا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية وأستراليا. وتعزز Diaverum من مكانتها في أوروبا الشرقية بشكل كبير بدخولها إلى رومانيا. سوف يستفيد الموظفون المحليون والمرضى والقائمون بدفع تكاليف العلاج، من المعايير العالية للسياسات والإجراءات السريرية، وذلك من خلال عمليات المراجعة الداخلية والخارجية وبرامج التدريب التي تمت الترسية عليها والتوجه نحو منح الأولوية للمريض.