Diaverum تدخل السوق الأسيوية باستحواذها على مراكز لخدمات رعاية مرضى الكلى في كازاخستان

ميونيخ/ألما آتا، 16 يناير 2015 - أعلنت اليوم شركة Diaverum، وهي واحدة من الشركات الرائدة في مجال توفير الرعاية لمرضى الكلى، عن استحواذها على شركة Nefros Asia في جمهورية كازاخستان، والتي لديها تسعة من مراكز الكلى في أنحاء البلاد. وسوف تبدأ المراكز قريبًا بالاندماج مع شبكة Diaverum العالمية لرعاية مرضى الكلى، والتي تمتد عبر أوروبا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية وأستراليا. وباستحواذها على Nefros، تخطو Diaverum أولى خطواتها في السوق الأسيوية. سوف يستفيد المرضى المحليون وفريق العمل والممولون من المعايير العالمية للتميز الإكلينيكي، والبرامج التعليمية والتدريبية عالمية المستوى، ومن منهج إعطاء الأولوية للمريض في Diaverum.

تقع المراكز التي تم الاستحواذ عليها من قبل Diaverum في كازاخستان في مدن ألما آتا، وكاسكيلين، وقراغندي، وكوكشيتاو، وكوستاناي، وأكتوبي، وأكساي، وأورال.

علّق داج أندرسون، رئيس شركة Diaverum و مديرها التنفيذي، قائلًا: "إن الأمراض الكلوية المزمنة والأمراض الكلوية في مراحلها الأخيرة تُعدُّ مصدر قلق متزايد في كازاخستان، كما هو الحال في العديد من الدول الأخرى في آسيا. إننا ملتزمون بشراكة قوية مع الحكومة في كازاخستان من أجل توفير رعاية كلوية متخصصة وذات مستوى عالمي للشعب الكازاخستاني."

بفضل تاريخها الراسخ والذي كانت علاجات الغسيل الكلوي في صميمها، تعمل Diaverum على تحويل نفسها إلى مقدم رعاية متكاملة لمرضى الكلى، بهدف تنسيق الخدمات الطبية الكلوية وغير الكلوية وتوفيرها لمرضى الكلى.

وأضاف السيد أندرسون "تتبنى Diaverum مفهومًا متكاملًا للرعاية الكلوية، يؤمّن تجربة ونتائج طبية أفضل للمرضى الذي يعانون من الأمراض الكلوية المزمنة والأمراض الأخرى المصاحبة لها. كما أنها تمكِّن - في الوقت ذاته - الحكومات من السيطرة على التكاليف المتزايدة لعلاج الأمراض المزمنة. فمن خلال نموذجها المتكامل للرعاية الكلوية، تضيف Diaverum قيمة إلى نظام الرعاية الصحية وإلى المجتمع بشكل عام."

تمتد جمهورية كازاخستان عبر قارتين؛ فهي تقع في آسيا الوسطى ويقع الجزء الأوربي الأصغر منها غربي نهر أورال. كما تُعدٌّ تاسع أكبر دولة في العالم حيث تغطي 2.7 مليون كيلومتر مربع، مع عدد إجمالي للسكان يُقدر بـ 18 مليون نسمة. يُعاني أكثر من ثلاثة ملايين شخص في العالم من أمراض الكلى في المراحل الأخيرة (ESRD). وفي كازاخستان، تمثل أمراض الكلى تحديًا كبيرًا مع نمو متزايد في عدد المرضى الذين يحتاجون إلى العلاج التعويضي. ففي عام 2013 بلغ عدد مرضى الغسيل الكلوي الذين يحتاجون إلى العلاج التعويضي حوالي 2100 شخص. ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم بحلول نهاية عام 2014 ليصل إلى حوالي 3800 مريض.

وقد صرّح ساردار ساديكوف المدير الإداري لشركة Diaverum في كازاخستان قائلًا: "تعمل كازاخستان حاليًا على زيادة عدد مرافق علاجات الغسيل الكلوي في أنحاء البلاد، إلا أن جودتها ما تزال بحاجة إلى تحسينات،" "وهذا ما يمكن لـ Diaverum المساعدة بشأنه. إننا نركز على تقديم أعلى مستويات الجودة في الرعاية من خلال محترفي الرعاية الصحية لدينا، والذين يتمتعون بالعزيمة والتدريب عالِ المستوى، وكذلك من خلال الاستثمار في العيادات والمعدات الطبية فائقة الجودة. إن مراكز الكلى لدينا تمتاز بالفريق الطبي الاحترافي وإجراءات الأمان وكفاءة العمليات والتركيز المطلق على النتائج الطبية وعلى رضا المرضى."

خبرات مبرهنة، في أسواق جديدة

عند الاستحواذ على مراكز جديدة وتحمل مسؤولية مرضى الكلى الذين يتم علاجهم فيها، فإن Diaverum تُكرّس جهودًا كبيرة لدمج تلك العيادات خلال مائة يوم عن طريق خطة دمج متكامل مدتها عام. ومن خلال هذه العملية تضمن Diaverum أن معاييرها العالية للجودة والأمان الطبي يتم تطبيقها بشكل كامل، في الوقت الذي توفر فيه كافة الاستثمارات الإضافية المطلوبة لتشغيل العيادات بطريقة آمنة وفاعلة.

وأضاف أندرسون: "يظهر ذلك جليًا في آسيا والشرق الأوسط، حيث منحتنا المملكة العربية السعودية مؤخرًا نسبة 50% من مناقصة لوزارة الصحة، والتي يتم تنفيذها حاليًا. لقد افتتحنا بالفعل عددًا من العيادات، وفي غضون سنوات قليلة سنقوم بتشغيل نحو 90 مركزًا للكلى في المملكة. وتُعدُّ السعودية وكازاخستان بداية توسعنا نحو الشرق، ونتطلع إلى تقديم رعايتنا الصحية عالية الجودة إلى مزيد من الأسواق في آسيا والشرق الأوسط."

إضافة قيمة عبر خبرات دولية

إن نقل الخبرات الدولية يُعدُّ عاملًا أساسيًا للنجاح في الأسواق الجديدة. ففي السعودية يقوم من يُطلق عليهم " integration nurses" والذين يتم استجلابهم من مراكز Diaverum لرعاية مرضى الكلى حول العالم، بتدريب فريق العمل المحلي للتأكد من تطبيق السياسات والإجراءات الطبية والتشغيلية الصارمة للشركة، وذلك لضمان أعلى جودة. ويمكن تطبيق النهج ذاته في كازاخستان لضمان نقل أفضل الممارسات العالمية إلى عيادات Diaverum الجديدة في البلاد.